map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

مطالبات أممية لتحسين ظروف اللاجئين في اليونان

تاريخ النشر : 05-09-2020
مطالبات أممية لتحسين ظروف اللاجئين في اليونان

مجموعة العمل – اليونان

دعت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، اليونان إلى "اتخاذ خطوات عاجلة" لتحسين الظروف المعيشية لطالبي اللجوء في البر اليوناني وجزر بحر إيجة، وضمان وصول المهاجرين إلى أراضيها وحمايتهم من "الإعادة القسرية".

وأشارت المفوضية إلى وجود "فجوات ومشاكل خطيرة تتعلق بالظروف المعيشية لطالبي اللجوء في اليونان"، مطالبة السلطات اليونانية بـ "تقليل الاكتظاظ في مرافق الاستقبال في جزر بحر إيجة، وضمان الإدماج الكامل للاجئين وطالبي اللجوء في تدابير مكافحة جائحة كورونا".

كما كررت دعوتها السلطات اليونانية إلى "ضمان الوصول إلى الأراضي والحماية من الإعادة القسرية لأولئك الذين يحتاجون إلى الحماية، وأيضاً لإيجاد حلول طويلة الأجل لمساعدة اللاجئين على الاندماج في البلاد".

وكانت مفوضية اللاجئين في اليونان، أكدت في وقت سابق، أنها حصلت على "تقارير وشهادات تفيد أن أشخاصاً تُركوا في بحر إيجة دون أن ينقذهم خفر السواحل اليوناني".

وتقدر أعداد اللاجئين الفلسطينيين من سوريا إلى اليونان بحسب ناشطين بأكثر من 4 آلاف لاجئ، بينهم عائلات ومسنون، يتوزعون على مخيمات اللاجئين. ويعيشون ظروفاً مادية وصحية سيئة، وتفاقمت أوضاعهم مع دخول أزمة فايروس كورونا والإجراءات الوقائية التي اتخذتها الحكومة اليونانية.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/14037

مجموعة العمل – اليونان

دعت مفوضية الأمم المتحدة السامية لشؤون اللاجئين، اليونان إلى "اتخاذ خطوات عاجلة" لتحسين الظروف المعيشية لطالبي اللجوء في البر اليوناني وجزر بحر إيجة، وضمان وصول المهاجرين إلى أراضيها وحمايتهم من "الإعادة القسرية".

وأشارت المفوضية إلى وجود "فجوات ومشاكل خطيرة تتعلق بالظروف المعيشية لطالبي اللجوء في اليونان"، مطالبة السلطات اليونانية بـ "تقليل الاكتظاظ في مرافق الاستقبال في جزر بحر إيجة، وضمان الإدماج الكامل للاجئين وطالبي اللجوء في تدابير مكافحة جائحة كورونا".

كما كررت دعوتها السلطات اليونانية إلى "ضمان الوصول إلى الأراضي والحماية من الإعادة القسرية لأولئك الذين يحتاجون إلى الحماية، وأيضاً لإيجاد حلول طويلة الأجل لمساعدة اللاجئين على الاندماج في البلاد".

وكانت مفوضية اللاجئين في اليونان، أكدت في وقت سابق، أنها حصلت على "تقارير وشهادات تفيد أن أشخاصاً تُركوا في بحر إيجة دون أن ينقذهم خفر السواحل اليوناني".

وتقدر أعداد اللاجئين الفلسطينيين من سوريا إلى اليونان بحسب ناشطين بأكثر من 4 آلاف لاجئ، بينهم عائلات ومسنون، يتوزعون على مخيمات اللاجئين. ويعيشون ظروفاً مادية وصحية سيئة، وتفاقمت أوضاعهم مع دخول أزمة فايروس كورونا والإجراءات الوقائية التي اتخذتها الحكومة اليونانية.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/14037