map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

الأونروا: أزمتنا المالية مستمرة لسنوات

تاريخ النشر : 02-03-2021
الأونروا: أزمتنا المالية مستمرة لسنوات

مجموعة العمل – الأونروا

أكد المتحدث باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) "سامي مشعشع" خلال حديث لإذاعة "صوت فلسطين" يوم أمس الاثنين 1 آذار/ مارس، على أن الأزمة المالية لوكالة الغوث لن تنتهي، وهي مستمرة لأعوام عديدة قادمة، مشيراً إلى أن هناك العديد من الدول الكبرى تدعم الاستقرار المالي للأونروا من خلال تقديم الدعم اللازم لها لمنع حدوث أزمات جديدة تؤثر على خدماتها، إلا أن ذاك التبرع لم يحل الأزمة المالية.

وحول عودة الدعم الأميركي للأونروا، أوضح مشعشع أن عودة التبرعات الأميركية كما كانت سابقًا ستحل جزءًا من الأزمة المالية، ولكن لا يعمل على إنهائها بشكل كامل".

وبين مشعشع إلى أن الأونروا تريد الخروج من الأزمة بالاعتماد على التبرعات السنوية غير الثابتة، والبحث عن حلول أخرى. وذلك رغم المؤتمر الدولي الذي سيعقد بتحضيرات من قبل دولة السويد هذا العام لضمان تمويل الأونروا، لن ينهي الأزمة المالية التي ستبقى الوكالة تعاني منها خلال الأعوام القادمة.

وكان المستشار الإعلامي للأونروا "عدنان أبو حسنة" صرح يوم 21 كانون الثاني/ يناير من العام الجاري أن 90% من التبرعات التي تأتي من الدول المانحة هي تبرعات هوائية، منوهاً إلى أن وكالة الغوث تريد من التعهدات المالية ان تصبح ثابتة.

وأضاف أبو حسنه أن الأونروا تخطط لعقد مؤتمر دولي للدول المانحة في نيسان، وتعد حالياً الخطط الاستراتيجية للمؤتمر، حيث ستطالب المانحين بتعاقدات مالية للسنوات القادمة، موضحاً أن مؤتمر نيسان يشكل نقطة مفصلية بالنسبة للوكالة، حيث أنه سيتم الطلب من الدول المشاركة دفع ما تعهدت به من تبرعات.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/14956

مجموعة العمل – الأونروا

أكد المتحدث باسم وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) "سامي مشعشع" خلال حديث لإذاعة "صوت فلسطين" يوم أمس الاثنين 1 آذار/ مارس، على أن الأزمة المالية لوكالة الغوث لن تنتهي، وهي مستمرة لأعوام عديدة قادمة، مشيراً إلى أن هناك العديد من الدول الكبرى تدعم الاستقرار المالي للأونروا من خلال تقديم الدعم اللازم لها لمنع حدوث أزمات جديدة تؤثر على خدماتها، إلا أن ذاك التبرع لم يحل الأزمة المالية.

وحول عودة الدعم الأميركي للأونروا، أوضح مشعشع أن عودة التبرعات الأميركية كما كانت سابقًا ستحل جزءًا من الأزمة المالية، ولكن لا يعمل على إنهائها بشكل كامل".

وبين مشعشع إلى أن الأونروا تريد الخروج من الأزمة بالاعتماد على التبرعات السنوية غير الثابتة، والبحث عن حلول أخرى. وذلك رغم المؤتمر الدولي الذي سيعقد بتحضيرات من قبل دولة السويد هذا العام لضمان تمويل الأونروا، لن ينهي الأزمة المالية التي ستبقى الوكالة تعاني منها خلال الأعوام القادمة.

وكان المستشار الإعلامي للأونروا "عدنان أبو حسنة" صرح يوم 21 كانون الثاني/ يناير من العام الجاري أن 90% من التبرعات التي تأتي من الدول المانحة هي تبرعات هوائية، منوهاً إلى أن وكالة الغوث تريد من التعهدات المالية ان تصبح ثابتة.

وأضاف أبو حسنه أن الأونروا تخطط لعقد مؤتمر دولي للدول المانحة في نيسان، وتعد حالياً الخطط الاستراتيجية للمؤتمر، حيث ستطالب المانحين بتعاقدات مالية للسنوات القادمة، موضحاً أن مؤتمر نيسان يشكل نقطة مفصلية بالنسبة للوكالة، حيث أنه سيتم الطلب من الدول المشاركة دفع ما تعهدت به من تبرعات.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/14956