map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

سوريا.. الأونروا توزع مواد اغاثية في مخيم اليرموك

تاريخ النشر : 04-04-2021
سوريا.. الأونروا توزع مواد اغاثية في مخيم اليرموك

مجموعة العمل – مخيم اليرموك

وزعت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا مواد إغاثية على العائلات القاطنة في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب العاصمة السورية دمشق.

ووفقاً لبيان الأونروا أنها قامت يوم 31 آذار 2021 بتوزيع سلل غذائية ومواد غير غذائية أساسية تضمنت (حصائر وفرشات وبطانيات وأوعية بلاستيكية للمياه وأدوات للطبخ ومستلزمات النظافة) على 243 عائلة من اللاجئين الفلسطينيين الذين عادوا إلى مخيم اليرموك في دمشق الذي يعيش فيه حوالي 350 عائلة من اللاجئين الفلسطينيين. وذكرت الأونروا أن هذه التوزيعة تعتبر الثانية من نوعها في مخيم اليرموك منذ كانون الأول 2020 من قبل الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب. 

بدوره أشار أمانيا مايكل-إبي، مدير شؤون الأونروا في سورية إلى أن وضع مخيم اليرموك سيئ خاصة في غياب خدمات البنية التحتية، منوهاً إلى أن وكالة الغوث تسعى بشكل دائم لضمان حصول العائلات التي بقيت في اليرموك وتلك التي عادت إليه على مساعدات إنسانية لدعمها خلال التحديات التي تواحهها.

يذكر أن عشرات العائلات المتواجدة حالياً في مخيم اليرموك تعاني من صعوبات كبيرة في تأمين الحاجيات الأساسية، كمادة الخبز والماء الصالح للشرب والمحروقات للتدفئة أو لصنع الطعام، حيث لا وجود لمحال تجارية أو مواد مباعة في المخيم، إضافة إلى عدم توفر مواصلات لنقلهم من وإلى خارج المخيم لشراء الحاجات الأولية.

كما يشتكي الأهالي من فقدان الرعاية الصحية والاجتماعية والخدمية، فلا مشافي ولا مستوصفات ولا صيدليات أو كوادر طبية وصحية موجودة في المخيم، لذلك اعتكف أبناء المخيم في منازلهم خوفاً من فيروس كورونا.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/15136

مجموعة العمل – مخيم اليرموك

وزعت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين الأونروا مواد إغاثية على العائلات القاطنة في مخيم اليرموك للاجئين الفلسطينيين جنوب العاصمة السورية دمشق.

ووفقاً لبيان الأونروا أنها قامت يوم 31 آذار 2021 بتوزيع سلل غذائية ومواد غير غذائية أساسية تضمنت (حصائر وفرشات وبطانيات وأوعية بلاستيكية للمياه وأدوات للطبخ ومستلزمات النظافة) على 243 عائلة من اللاجئين الفلسطينيين الذين عادوا إلى مخيم اليرموك في دمشق الذي يعيش فيه حوالي 350 عائلة من اللاجئين الفلسطينيين. وذكرت الأونروا أن هذه التوزيعة تعتبر الثانية من نوعها في مخيم اليرموك منذ كانون الأول 2020 من قبل الهيئة العامة للاجئين الفلسطينيين العرب. 

بدوره أشار أمانيا مايكل-إبي، مدير شؤون الأونروا في سورية إلى أن وضع مخيم اليرموك سيئ خاصة في غياب خدمات البنية التحتية، منوهاً إلى أن وكالة الغوث تسعى بشكل دائم لضمان حصول العائلات التي بقيت في اليرموك وتلك التي عادت إليه على مساعدات إنسانية لدعمها خلال التحديات التي تواحهها.

يذكر أن عشرات العائلات المتواجدة حالياً في مخيم اليرموك تعاني من صعوبات كبيرة في تأمين الحاجيات الأساسية، كمادة الخبز والماء الصالح للشرب والمحروقات للتدفئة أو لصنع الطعام، حيث لا وجود لمحال تجارية أو مواد مباعة في المخيم، إضافة إلى عدم توفر مواصلات لنقلهم من وإلى خارج المخيم لشراء الحاجات الأولية.

كما يشتكي الأهالي من فقدان الرعاية الصحية والاجتماعية والخدمية، فلا مشافي ولا مستوصفات ولا صيدليات أو كوادر طبية وصحية موجودة في المخيم، لذلك اعتكف أبناء المخيم في منازلهم خوفاً من فيروس كورونا.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/15136