map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

منظمة حقوقية تطالب الأمم المتحدة بالتدخل للإفراج عن فلسطينية معتقلة منذ 8 سنوات

تاريخ النشر : 04-08-2021
منظمة حقوقية تطالب الأمم المتحدة بالتدخل للإفراج عن فلسطينية معتقلة منذ 8 سنوات

مجموعة العمل – اختفاء قسري
قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إنها أطلعت الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي في الأمم المتحدة، بقضية اللاجئة الفلسطينية "سمر عوض حسين" التي كانت تعمل موظفة في معهد المراقبين الفنيين في مدينة درعا قبيل اعتقالها، وزوجها المواطن "سمير فوزي عطا"، حيث اعتقلتهما قوات النظام السوري يوم الإثنين 14/ تشرين الأول/ 2013، من حي شمال الخط بمدينة درعا.
وأضافت الشبكة في بيان لها، إن الاعتقال جاء على خلفية اعتراضهما على سرقة منزلهما من قبل عناصر قوات النظام السوري، واقتادت سمير وزوجته إلى جهة مجهولة، ومنذ ذلك التاريخ أخفيا قسرياً، ولا يزال مصيرهما مجهولاً، فيما تنفي السلطات السورية إخفاءها القسري لهما.
وأشار الشبكة الحقوقية أنها أطلعت المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالتعذيب وغيره من ضروب المعاملة، أو العقوبة القاسية، أو اللا إنسانية أو المهينة، والمقرر الخاص المعني بتعزيز وحماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية في سياق مكافحة الإرهاب، والمقرر الخاص المعني بحق كل إنسان بالتمتع بأعلى مستوى ممكن من الصحة البدنية والعقلية، بقضية المواطن سمير والسيدة سمر.
وطالبت الشبكة السورية لحقوق الإنسان الأمم المتحدة بالتدخل لدى السلطات السورية من أجل مطالبتها العاجلة بالإفراج عنهما، والإفراج عن آلاف حالات الاختفاء القسري، وضرورة معرفة مصيرهم، وعبرت عن مخاوفها من تعرضهما لعمليات تعذيب.
 هذا وتواصل الأجهزة الأمنية السورية تكتمها على أكثر من (1800) معتقلاً فلسطينياً في سجون النظام السوري منهم أكثر من (110) معتقلات.

 

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/15813

مجموعة العمل – اختفاء قسري
قالت الشبكة السورية لحقوق الإنسان إنها أطلعت الفريق العامل المعني بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي في الأمم المتحدة، بقضية اللاجئة الفلسطينية "سمر عوض حسين" التي كانت تعمل موظفة في معهد المراقبين الفنيين في مدينة درعا قبيل اعتقالها، وزوجها المواطن "سمير فوزي عطا"، حيث اعتقلتهما قوات النظام السوري يوم الإثنين 14/ تشرين الأول/ 2013، من حي شمال الخط بمدينة درعا.
وأضافت الشبكة في بيان لها، إن الاعتقال جاء على خلفية اعتراضهما على سرقة منزلهما من قبل عناصر قوات النظام السوري، واقتادت سمير وزوجته إلى جهة مجهولة، ومنذ ذلك التاريخ أخفيا قسرياً، ولا يزال مصيرهما مجهولاً، فيما تنفي السلطات السورية إخفاءها القسري لهما.
وأشار الشبكة الحقوقية أنها أطلعت المقرر الخاص للأمم المتحدة المعني بالتعذيب وغيره من ضروب المعاملة، أو العقوبة القاسية، أو اللا إنسانية أو المهينة، والمقرر الخاص المعني بتعزيز وحماية حقوق الإنسان والحريات الأساسية في سياق مكافحة الإرهاب، والمقرر الخاص المعني بحق كل إنسان بالتمتع بأعلى مستوى ممكن من الصحة البدنية والعقلية، بقضية المواطن سمير والسيدة سمر.
وطالبت الشبكة السورية لحقوق الإنسان الأمم المتحدة بالتدخل لدى السلطات السورية من أجل مطالبتها العاجلة بالإفراج عنهما، والإفراج عن آلاف حالات الاختفاء القسري، وضرورة معرفة مصيرهم، وعبرت عن مخاوفها من تعرضهما لعمليات تعذيب.
 هذا وتواصل الأجهزة الأمنية السورية تكتمها على أكثر من (1800) معتقلاً فلسطينياً في سجون النظام السوري منهم أكثر من (110) معتقلات.

 

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/15813