map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

مخيم درعا.. شكوى من نفاد مادة الطحين وتوقف الأفران عن العمل

تاريخ النشر : 09-08-2021
مخيم درعا.. شكوى من نفاد مادة الطحين وتوقف الأفران عن العمل

مجموعة العمل – مخيم درعا

اشتكى أهالي مخيم درعا من أزمة في تأمين رغيف الخبز، وعدم استطاعة الأسرة الحصول على الكمية الكافية منه، بسبب الحصار المفروض على المخيم ودرعا البلد وطريق السد من قبل قوات النظام منذ أكثر من 47 يوماً، ما أدى إلى نفاد مادة الطحين وتوقف الأفران عن العمل.

بدوره وجه محمود كريكو  رسالة صوتية لأهالي المخيم أعلن خلالها عن نفاد مادة الطحين في المخيم، مطالباً الأهالي ممن لديه أي كمية من الطحين تسليمها للمندوبين ليقوموا بدورهم بتسليمها لأصحاب الأفران من أجل صنع الخبز.

هذا ويعاني قاطني مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين ودرعا البلد جنوب سورية، أوضاعاً إنسانية قاسية نتيجة التوتر الأمني الذي تشهده المنطقة، مما جعلهم يجدون صعوبات كبيرة في توفير أدنى متطلبات العيش وسط ارتفاع الأسعار، وغياب مقومات الحياة، وتردي القطاع الطبي وضعف الخدمات الصحية.

الجدير ذكره أن مخيم درعا شهد في الآونة الأخيرة نزوح عدد كبير من قاطنيه الذين كان يبلغ تعدادهم ما بين 650 إلى 700 عائلة إلى مناطق أكثر أمناً.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/15844

مجموعة العمل – مخيم درعا

اشتكى أهالي مخيم درعا من أزمة في تأمين رغيف الخبز، وعدم استطاعة الأسرة الحصول على الكمية الكافية منه، بسبب الحصار المفروض على المخيم ودرعا البلد وطريق السد من قبل قوات النظام منذ أكثر من 47 يوماً، ما أدى إلى نفاد مادة الطحين وتوقف الأفران عن العمل.

بدوره وجه محمود كريكو  رسالة صوتية لأهالي المخيم أعلن خلالها عن نفاد مادة الطحين في المخيم، مطالباً الأهالي ممن لديه أي كمية من الطحين تسليمها للمندوبين ليقوموا بدورهم بتسليمها لأصحاب الأفران من أجل صنع الخبز.

هذا ويعاني قاطني مخيم درعا للاجئين الفلسطينيين ودرعا البلد جنوب سورية، أوضاعاً إنسانية قاسية نتيجة التوتر الأمني الذي تشهده المنطقة، مما جعلهم يجدون صعوبات كبيرة في توفير أدنى متطلبات العيش وسط ارتفاع الأسعار، وغياب مقومات الحياة، وتردي القطاع الطبي وضعف الخدمات الصحية.

الجدير ذكره أن مخيم درعا شهد في الآونة الأخيرة نزوح عدد كبير من قاطنيه الذين كان يبلغ تعدادهم ما بين 650 إلى 700 عائلة إلى مناطق أكثر أمناً.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/15844