map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

بعد الهرم. الفلسطينيون يشكون من سوء معاملة بنك بيمو في حلب

تاريخ النشر : 11-08-2021
بعد الهرم. الفلسطينيون يشكون من سوء معاملة بنك بيمو في حلب

مجموعة العمل – حلب
اشتكى اللاجئون الفلسطينيون من سوء معاملة بنك بيمو في حلب خلال استلام مساعدات الأونروا المالية، وذكر اللاجئون في شكاوى وصلت إلى مجموعة العمل، صعوبات ومعوقات غير مبررة يضعها بنك بيمو في جميع فروعه بحلب، حيث يخصص نافذة واحدة فقط للمعونة المالية، وموظف النافذة له مهمتان، الأولى سحب وإيداع لعملاء البنك، وتسليم المعونة المالية للفلسطينيين، مما يضطرهم على الخروج من منازلهم في ساعات مبكرة لأخذ دور لهم، والانتظار لفترات طويلة في طابور وصفته الشكوى بطابور الذل والمهانة.
وأضاف اللاجئون أنهم قدموا عدة شكاوى لمكتب وكالة الأونروا دون حلٍ يذكر، ويبرروا المعوقات بأن باقي البنوك لا تقبل التعامل معهم أو أن أحد الموظفين في إجازة، واتهمت الشكوى الموظف المختص بالتعاقد مع البنوك في الأونروا بالتواطئ مع بنك بيمو للحصول على نسبة مالية.
جدير بالذكر أن اللاجئين الفلسطينيين في عدة مناطق بسورية يشكون من سوء معاملة بنك بيمو وشركة الهرم خلال استلام مساعداتهم، وطالبوا إدارة الأونروا بمعالجة المشاكل المتعلقة بالموظفين وتذليل المعوقات التي تعترضهم، ليتسنى للاجئين استلام مساعداتهم بطريقة تحفظ كرامتهم.

 

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/15852

مجموعة العمل – حلب
اشتكى اللاجئون الفلسطينيون من سوء معاملة بنك بيمو في حلب خلال استلام مساعدات الأونروا المالية، وذكر اللاجئون في شكاوى وصلت إلى مجموعة العمل، صعوبات ومعوقات غير مبررة يضعها بنك بيمو في جميع فروعه بحلب، حيث يخصص نافذة واحدة فقط للمعونة المالية، وموظف النافذة له مهمتان، الأولى سحب وإيداع لعملاء البنك، وتسليم المعونة المالية للفلسطينيين، مما يضطرهم على الخروج من منازلهم في ساعات مبكرة لأخذ دور لهم، والانتظار لفترات طويلة في طابور وصفته الشكوى بطابور الذل والمهانة.
وأضاف اللاجئون أنهم قدموا عدة شكاوى لمكتب وكالة الأونروا دون حلٍ يذكر، ويبرروا المعوقات بأن باقي البنوك لا تقبل التعامل معهم أو أن أحد الموظفين في إجازة، واتهمت الشكوى الموظف المختص بالتعاقد مع البنوك في الأونروا بالتواطئ مع بنك بيمو للحصول على نسبة مالية.
جدير بالذكر أن اللاجئين الفلسطينيين في عدة مناطق بسورية يشكون من سوء معاملة بنك بيمو وشركة الهرم خلال استلام مساعداتهم، وطالبوا إدارة الأونروا بمعالجة المشاكل المتعلقة بالموظفين وتذليل المعوقات التي تعترضهم، ليتسنى للاجئين استلام مساعداتهم بطريقة تحفظ كرامتهم.

 

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/15852