map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4048

منظمة التحرير الفلسطينية توزع مساعدات للقاطنين في مخيمي اليرموك وحندرات

تاريخ النشر : 02-10-2021
منظمة التحرير الفلسطينية توزع مساعدات للقاطنين في مخيمي اليرموك وحندرات

مجموعة العمل – سوريا

وزعت منظمة التحرير الفلسطينية مبلغ 200 ألف ليرة سورية كمساعدة أولية على العائلات العائدة إلى مخيمي اليرموك جنوب دمشق، وحندرات في حلب، وذلك كمساعدة أولية من أجل تخفيف الأعباء المالية ومد يد العون وتشجيعهم للعودة إلى منازلهم وممتلكاتهم.

ووفقاً لمصادر خاصة من داخل السفارة الفلسطينية في دمشق أن المساعدات المالية التي تم الانتهاء من توزيعها يوم 30-9-2021 شملت كل شخص عاد إلى المخيم أو قرر العودة والسكن فيه، منوهاً إلى أن منظمة التحرير ستقوم بتوزيع دفعة ثانية خلال الأشهر القادمة.

من جانبهم انتقد عدد من الناشطين آلية توزيع المساعدات المالية التي جرت بتكتم شديد، مطالبين قيادة منظمة التحرير بالنظر إلى أوضاع اللاجئين الفلسطينيين النازحين من بيوتهم، والعمل على إيجاد حل جذري لمأساتهم وخاصة أنهم يشكون من أوضاع إنسانية ومعيشية واقتصادية قاسية، نتيجة غلاء إيجارات المنازل والأسعار وعدم توفر مورد مالي ثابت يقتاتون منه.

وكان عدد من اللاجئين الفلسطينيين طالبوا سفير دولة فلسطين لدى سوريا وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" سمير الرفاعي، الكشف عن مصير المساعدة المالية التي ستقدم من قبل رئيس السلطة الفلسطينية "محمود عباس" لـ 5000 أسرة فلسطينية في سوريا كمرحلة أولى.

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/16147

مجموعة العمل – سوريا

وزعت منظمة التحرير الفلسطينية مبلغ 200 ألف ليرة سورية كمساعدة أولية على العائلات العائدة إلى مخيمي اليرموك جنوب دمشق، وحندرات في حلب، وذلك كمساعدة أولية من أجل تخفيف الأعباء المالية ومد يد العون وتشجيعهم للعودة إلى منازلهم وممتلكاتهم.

ووفقاً لمصادر خاصة من داخل السفارة الفلسطينية في دمشق أن المساعدات المالية التي تم الانتهاء من توزيعها يوم 30-9-2021 شملت كل شخص عاد إلى المخيم أو قرر العودة والسكن فيه، منوهاً إلى أن منظمة التحرير ستقوم بتوزيع دفعة ثانية خلال الأشهر القادمة.

من جانبهم انتقد عدد من الناشطين آلية توزيع المساعدات المالية التي جرت بتكتم شديد، مطالبين قيادة منظمة التحرير بالنظر إلى أوضاع اللاجئين الفلسطينيين النازحين من بيوتهم، والعمل على إيجاد حل جذري لمأساتهم وخاصة أنهم يشكون من أوضاع إنسانية ومعيشية واقتصادية قاسية، نتيجة غلاء إيجارات المنازل والأسعار وعدم توفر مورد مالي ثابت يقتاتون منه.

وكان عدد من اللاجئين الفلسطينيين طالبوا سفير دولة فلسطين لدى سوريا وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح" سمير الرفاعي، الكشف عن مصير المساعدة المالية التي ستقدم من قبل رئيس السلطة الفلسطينية "محمود عباس" لـ 5000 أسرة فلسطينية في سوريا كمرحلة أولى.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/16147