map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4116

بعد انقاذهم.. ليبيا تحتجز 23 طالب لجوء بينهم 13 فلسطينياً سورياً وعائلاتهم تناشد

تاريخ النشر : 24-01-2022
بعد انقاذهم.. ليبيا تحتجز 23 طالب لجوء بينهم 13 فلسطينياً سورياً وعائلاتهم تناشد

|مجموعة العمل| فايز أبو عيد|

أعلن خفر السواحل الليبي أن الزورق p301 التابع للإدارة العامة لأمن السواحل، تمكن يوم الأحد 23/1/2022 من إنقاذ 23 مهاجراً غير نظامي، بينهم 13 لاجئاً فلسطينياً أثناء محاولتهم الوصول إلى مدينة لامبيدوزا الايطالية بهدف الهجرة غير الشرعية، وذلك بعد ورود نداء استغاثة لغرفة العمليات البحرية شمال مدينة الخمس بحوالي 70 ميل بحري.

ووفقاً لخفر السواحل الليبي أنه نقل طالبي اللجوء 23 الذين تم إنقاذهم إلى نقطة إنزال المهاجرين بميناء طرابلس حيث سلمهم لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية.

بدورها استطاعت مجموعة العمل الحصول على أسماء اللاجئين الفلسطينيين السوريين الـ (13) المحتجزين في ليبيا، وهم: ياسر سليم برهم مواليد ٢٠٠٠، محمد سليم برهم مواليد ١٩٨٩، إحسان زياد السكري مواليد 1973، أحمد ابراهيم رشدان مواليد ١٩٩٣، جواد ابراهيم رشدان مواليد 2004، حسن بسام علي مواليد ٢٠٠١، حمزة بسام علي مواليد 2001، محمد عمر سعدية مواليد ١٩٩٨نضال صبحي سكري مواليد ١٩٦٢، كنان خالد الباش ١٦-٧-١٩٩٦، أحمد رضوان الحوراني ١٩٩٢، محمود فاعور، من أبناء مخيم اليرموكوماهر أبو زرد من أبناء مخيم درعا. 

من جانبهم ناشد عدد من الناشطين والعائلات الفلسطينية السورية السلطة الفلسطينية ومنظمات حقوق الإنسان والصليب الأحمر الدولي، العمل على إطلاق سراح أبنائهم المحتجزين بمركز مكافحة الهجرة غير الشرعية بمدينة طرابلس الليبية.

إلى ذلك روى شقيق أحد اللاجئين الفلسطينيين المحتجزين بليبيا لـ "مجموعة العمل" تفاصيل مهمة عن الحادثة، وعدد طالبي اللجوء الذين كانوا على متن القارب الذي تعطل في عرض البحر، قائلاً: "إن 23 طالب لجوء انطلقوا الساعة الخامسة من فجر يوم الجمعة 21/1/2022 من مدينة مصراتة الليبية، بينهم 13 لاجئاً فلسطينياً سورياً أغلبهم من مخيم اليرموك، على متن قارب مطاطي باتجاه مدينة لامبيدوزا الإيطالية بهدف الهجرة إلى إحدى الدول الأوروبية بحثاً عن حياة أفضل.

مشيراً إلى أن سوء الأحوال الجوية والأمطار الغزيرة وموج البحر العالي أدوا إلى تعطل محرك البلم وتسرب المياه إليه، مما أدى لحالة من الخوف والفزع بين ركاب البلم، الذين سارعوا على الفور بطلب النجدة ووجهوا نداء استغاثة إلى الفرق البحرية لإنقاذهم، منوهاً إلى أنه تم إنقاذهم بعد 48 ساعة من قبل خفر السواحل الليبي فجر يوم الأحد 23/1/2022 وتسليمهم إلى مركز مكافحة الهجرة غير الشرعية بمدينة طرابلس الليبية.

يشار إلى أن ليبيا عادت لتتصدر واجهة الهجرة للاجئين الراغبين بالهجرة نحو أوروبا، حيث خرج منها آلاف المهاجرين الفلسطينيين والسوريين عبر رحلات بحرية محفوفة بالمخاطر فمنهم من وصل ومنهم من قضى غرقاً.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/16720

|مجموعة العمل| فايز أبو عيد|

أعلن خفر السواحل الليبي أن الزورق p301 التابع للإدارة العامة لأمن السواحل، تمكن يوم الأحد 23/1/2022 من إنقاذ 23 مهاجراً غير نظامي، بينهم 13 لاجئاً فلسطينياً أثناء محاولتهم الوصول إلى مدينة لامبيدوزا الايطالية بهدف الهجرة غير الشرعية، وذلك بعد ورود نداء استغاثة لغرفة العمليات البحرية شمال مدينة الخمس بحوالي 70 ميل بحري.

ووفقاً لخفر السواحل الليبي أنه نقل طالبي اللجوء 23 الذين تم إنقاذهم إلى نقطة إنزال المهاجرين بميناء طرابلس حيث سلمهم لجهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية.

بدورها استطاعت مجموعة العمل الحصول على أسماء اللاجئين الفلسطينيين السوريين الـ (13) المحتجزين في ليبيا، وهم: ياسر سليم برهم مواليد ٢٠٠٠، محمد سليم برهم مواليد ١٩٨٩، إحسان زياد السكري مواليد 1973، أحمد ابراهيم رشدان مواليد ١٩٩٣، جواد ابراهيم رشدان مواليد 2004، حسن بسام علي مواليد ٢٠٠١، حمزة بسام علي مواليد 2001، محمد عمر سعدية مواليد ١٩٩٨نضال صبحي سكري مواليد ١٩٦٢، كنان خالد الباش ١٦-٧-١٩٩٦، أحمد رضوان الحوراني ١٩٩٢، محمود فاعور، من أبناء مخيم اليرموكوماهر أبو زرد من أبناء مخيم درعا. 

من جانبهم ناشد عدد من الناشطين والعائلات الفلسطينية السورية السلطة الفلسطينية ومنظمات حقوق الإنسان والصليب الأحمر الدولي، العمل على إطلاق سراح أبنائهم المحتجزين بمركز مكافحة الهجرة غير الشرعية بمدينة طرابلس الليبية.

إلى ذلك روى شقيق أحد اللاجئين الفلسطينيين المحتجزين بليبيا لـ "مجموعة العمل" تفاصيل مهمة عن الحادثة، وعدد طالبي اللجوء الذين كانوا على متن القارب الذي تعطل في عرض البحر، قائلاً: "إن 23 طالب لجوء انطلقوا الساعة الخامسة من فجر يوم الجمعة 21/1/2022 من مدينة مصراتة الليبية، بينهم 13 لاجئاً فلسطينياً سورياً أغلبهم من مخيم اليرموك، على متن قارب مطاطي باتجاه مدينة لامبيدوزا الإيطالية بهدف الهجرة إلى إحدى الدول الأوروبية بحثاً عن حياة أفضل.

مشيراً إلى أن سوء الأحوال الجوية والأمطار الغزيرة وموج البحر العالي أدوا إلى تعطل محرك البلم وتسرب المياه إليه، مما أدى لحالة من الخوف والفزع بين ركاب البلم، الذين سارعوا على الفور بطلب النجدة ووجهوا نداء استغاثة إلى الفرق البحرية لإنقاذهم، منوهاً إلى أنه تم إنقاذهم بعد 48 ساعة من قبل خفر السواحل الليبي فجر يوم الأحد 23/1/2022 وتسليمهم إلى مركز مكافحة الهجرة غير الشرعية بمدينة طرابلس الليبية.

يشار إلى أن ليبيا عادت لتتصدر واجهة الهجرة للاجئين الراغبين بالهجرة نحو أوروبا، حيث خرج منها آلاف المهاجرين الفلسطينيين والسوريين عبر رحلات بحرية محفوفة بالمخاطر فمنهم من وصل ومنهم من قضى غرقاً.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/16720