map
RSS instagram youtube twitter facebook Google Paly App stores

عدد الضحايا

حتى اليوم

4116

وفاة فلسطيني وفقدان شقيقه في حادثة غرق مركب قبالة السواحل التونسية

تاريخ النشر : 27-05-2022
وفاة فلسطيني وفقدان شقيقه في حادثة غرق مركب قبالة السواحل التونسية

مجموعة العمل ـ تونس

أكدت عائلة التايه وفاة نجلها الشاب "حسين علي التايه "المفقود قبالة السواحل التونسية، فيما لايزال مصير شقيقه محمود مجهولاً حتى اللحظة في حادثة غرق المركب الذي كان يقلهما مع مجموعة من طالبي اللجوء.

وأوضحت العائلة أنها استطاعت تأكيد خبر الوفاة من خلال معارف العائلة الذين توجهوا إلى مدينة صفاقس وقاموا بالبحث الذي أفضى للعثور على جثة حسين فيما لم يتم التعرف على مصير شقيقه محمود.

حسين علي التايه مواليد 1999 من أبناء مخيم النيرب للاجئين الفلسطينيين بحلب انطلق برفقة أخيه محمود مواليد 2001 إلى ليبيا من مطار دمشق، وفقدت عائلتهما الاتصال بهما يوم 25/5/2022 بعد غرق القارب الذي كان يقلهما قبالة سواحل جزيرة "قرقنة" التابعة لمحافظة صفاقس التونسية، خلال رحلة الهجرة إلى دول الاتحاد الأوروبي.

وكانت عائلة التايه قد أطلقت مناشدة للكشف عن مصير نجليها، وطالبت كل من لديه معلومات من الناجين التواصل على بريد صفحة مجموعة العمل.

هذا ولا زالت الأنباء الواردة عن عدد الناجين والمفقودين متضاربة، في حين وثقت مجموعة العمل أسماء عدد من الفلسطينيين السوريين الذين تم إنقاذهم ومن ثم احتجازهم في سجن مدينة زوارة الليبية.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/17292

مجموعة العمل ـ تونس

أكدت عائلة التايه وفاة نجلها الشاب "حسين علي التايه "المفقود قبالة السواحل التونسية، فيما لايزال مصير شقيقه محمود مجهولاً حتى اللحظة في حادثة غرق المركب الذي كان يقلهما مع مجموعة من طالبي اللجوء.

وأوضحت العائلة أنها استطاعت تأكيد خبر الوفاة من خلال معارف العائلة الذين توجهوا إلى مدينة صفاقس وقاموا بالبحث الذي أفضى للعثور على جثة حسين فيما لم يتم التعرف على مصير شقيقه محمود.

حسين علي التايه مواليد 1999 من أبناء مخيم النيرب للاجئين الفلسطينيين بحلب انطلق برفقة أخيه محمود مواليد 2001 إلى ليبيا من مطار دمشق، وفقدت عائلتهما الاتصال بهما يوم 25/5/2022 بعد غرق القارب الذي كان يقلهما قبالة سواحل جزيرة "قرقنة" التابعة لمحافظة صفاقس التونسية، خلال رحلة الهجرة إلى دول الاتحاد الأوروبي.

وكانت عائلة التايه قد أطلقت مناشدة للكشف عن مصير نجليها، وطالبت كل من لديه معلومات من الناجين التواصل على بريد صفحة مجموعة العمل.

هذا ولا زالت الأنباء الواردة عن عدد الناجين والمفقودين متضاربة، في حين وثقت مجموعة العمل أسماء عدد من الفلسطينيين السوريين الذين تم إنقاذهم ومن ثم احتجازهم في سجن مدينة زوارة الليبية.

الوسوم

رابط مختصر : https://www.actionpal.org.uk/ar/post/17292